“رحمة أبوك بسندوتش وكيلو كفته”.. مبروك عطية يوضح علاقة الرحم

0 2



05:51 م


الخميس 10 مارس 2022

كتب- محمد قادوس:

أكد الدكتور مبروك عطية، أستاذ الشريعة الإسلامية بجامعة الأزهر، أنه توجد صفات مشتركة بين العبد وبين الله-سبحانه وتعالى-وهذا يكون مع الفارق بأن يقول العبد الله رحيم، وأن يقول ايضًا أبي رحيم، “فهنا تكون رحمة ابوك بسندوتش وكيلو كفته، ولكن رحمة الله تعالى أعم وأعظم وأجمل”.

وأضاف عطية، عبر فيديو نشره عبر قناته على يوتيوب: أن الانسان عندما يقرأ قول الله تعالى “وَرَبُّكَ الْغَفُورُ ذُو الرَّحْمَةِ” فكلمة ذُو هنا تكون بمعنى الصاحب، فلا تأتي ذو الرحمة مع مخلوق وإنما تأتي مع الله وحده لا شريك له.

وأوضح أستاذ الشريعة أنه عندما يقول الإنسان “ابويا رحيم وأمي رحيمة، ولكن لا يقول أبويا ذُو رحمة”، مؤكدا أن “ذُو الرحمة” هو واحد لأن الرحمة كلها تكون من عنده وهو مالكها، حتى عندما يقول الإنسان ابي رحيم عليك ان تفتكر ان رحمة والدك من رحمة ربنا.

واستشهد عطية بقول الله-تعالى- في سورة الكهف “فَوَجَدَا عَبْدًا مِّنْ عِبَادِنَا آتَيْنَاهُ رَحْمَةً مِّنْ عِندِنَا”.

وأكد أستاذ الشريعة ان الرحمة تكون من عند الله وتكون عن طريق آبائنا وأمهاتنا وعن طريق كل إنسان رحيم معنا، وكل شيء في الدنيا جاءت من رحمته هو تعالى.



Source link

Leave a comment
close
%d مدونون معجبون بهذه: