وزارة العدل تقر بصحة مزاعم ترمب.. وتعرض عليه إعادة جوازاته

0 10


Related Posts

39 وفاة حصيلة تفشي مرض الكوليرا

دراسة تفتح الباب أمام تبسيط العلاج الكيميائي لمرضى السرطان  

في إقرار على صحة اتهامات وجهها الرئيس السابق دونالد ترمب، عرض مسؤولون في وزارة العدل الأميركية إعادة جوازات سفره الثلاثة المصادرة من منزله جراء الاقتحام الذي نفذه مكتب التحقيقات الفيدرالي “إف بي آي” FBI، وفقًا لرسالة بريد إلكتروني يوم الاثنين كشفها المتحدث باسم ترمب.

وفي المراسلات، أكد جاي برات، رئيس قسم مكافحة التجسس ومراقبة الصادرات في وزارة العدل، اتهامات ترمب العلنية بأن السلطات استولت على ثلاثة جوازات سفر من منتجع مارالاغو الخاص به خلال مداهمة الأسبوع الماضي، وعرضت إعادتها، بحسب ما أفادت “واشنطن إكزامينر” Washington Examiner.

وجاء اعتراف وزارة العدل ردا على تغريدة من نورا أودونيل، مذيعة أخبار المساء لقناة “سي بي إس” CBS، التي زعمت أن مصدرا في وزارة العدل أبلغها أن الوزارة ليس بحوزتها جوازات السفر.

وفي وقت سابق يوم الاثنين، توجه ترمب إلى منصته “تروث سوشيال” Truth Social لمهاجمة وزارة العدل بسبب فقدان جوازات سفره، زاعمًا أن الوزارة “سرقتها” منه.

وقال ترمب: “واو! في الاقتحام الذي قام به مكتب التحقيقات الفيدرالي لمارالاغو، سرقوا جوازات سفري الثلاثة، أحدها منتهي الصلاحية”، مضيفا “هذا اعتداء على خصم سياسي بمستوى لم يسبق له مثيل في بلادنا. إنه العالم الثالث!”.

ويوم الاثنين الماضي، اقتحم عملاء مكتب التحقيقات الفيدرالي منزل الرئيس الأميركي السابق، في سابقة هي الأولى من نوعها، وصادروا ما يقرب من 20 صندوقاً من المواد. وكانوا يسعون للحصول على مواد سرية يعتقد أنها مخزنة في منتجع بالم بيتش الفخم بولاية فلوريدا، كما صادروا عددًا من الملفات التي تحمل علامة “سرية” و”سرية للغاية”.

لكن ترمب أكد أنه تم رفع السرية عن تلك الوثائق، ونفى مزاعم ارتكاب أي مخالفات، كما ادعى أنه تم الاستيلاء على مواد تخصه شخصيا كرئيس سابق في المداهمة وطالب بإعادتها.



Source link

Leave a comment

Redirecting in 10 seconds

Close
close