in

ريكياردو يعيد مكلارين إلى المركز الأول للمرة الأولى منذ 2012


أنهى الأسترالي دانيال ريكياردو فترة الانتظار التي استمرت ثلاثة أعوام ليحقق فوزه الثامن بأحد سباقات الجائزة الكبرى ضمن بطولة العالم لسباقات سيارات فورمولا-1، وذلك بعد تتويجه بسباق الجائزة الكبرى الإيطالي، متفوقا على زميله بفريق مكلارين لاندو نوريس، وذلك بعد خروج الثنائي الهولندي ماكس فيرستابن والبريطاني لويس هاميلتون من السباق عقب تعرضهما لحادث تصادم.

وقدم ريكياردو أداء رائعا في السباق، واستطاع أن يتصدر السباق منذ اللفة الأولى، حيث كانت بدايته أفضل من فيرستابن، الذي كافح لإخراج سيارته التابعة لفريق ريد بول من مركز الصيانة، ليؤمن أول انتصار لمكلارين منذ عام 2012. واستطاع الفنلندي فالتيري بوتاس، سائق مرسيدس، أن يسحب سيارته من المركز التاسع عشر من شبكة الانطلاق ليحتل المركز الثالث.

وخرج هاميلتون، سائق مرسيدس من مركز الصيانة بشكل جزئي قبل فيرستابن، سائق ريد بول، ومع عدم استعداد أي منهما للتنازل عن مركزه على المضمار في المنعطف الثاني، حدث التصادم. واستقرت سيارة فيرستابن فوق سيارة مرسيدس خارج المضمار، ولكن السائقين تمكنا من العودة سيرا على الاقدام لمركز الصيانة وعلى مايبدو بدون إصابات.

هذه الواقعة، التي سيتم التحقيق فيها من قبل الحكام في وقت لاحق، تعني أن فيرستابن سيحتفظ بقمة ترتيب فئة السائقين بفارق خمس نقاط أمام هاميلتون قبل خوض سباق الجائزة الكبرى الروسي بعد أسبوعين.



Source link

What do you think?

اترك رد

GIPHY App Key not set. Please check settings

أهلي جدة يتعثر بتعادل رابع على التوالي أمام التعاون

تخلصك من فوضى الأخبار.. ميزة جديدة من إنستغرام