تربية الإسكندرية تعقد ندوة "العباقرة والوعى المجتمعى" بحضور الكاتب عصام يوسف

تربية الإسكندرية تعقد ندوة “العباقرة والوعى المجتمعى” بحضور الكاتب عصام يوسف



استقبل الدكتور عبد العزيز قنصوه رئيس جامعة الإسكندرية الكاتب والروائى عصام يوسف مقدم برنامج المسابقات “العباقرة”، حيث أهداه درع الجامعة تقديراً للدور الثقافي والتوعوي الذى يقوم به من خلال برنامجه الهادف “العباقرة”، وأكد أن الجامعة ستثتسمر هذا النجاح وستقوم بتعميم فكرة هذه المسابقات بين طلاب الكليات المختلفة للإسهام فى رفع مستواهم الفكرى والثقافى.



 وكان الكاتب والروائى عصام يوسف قد التقى بطلاب الجامعة فى ندوة تثقيفية نظمتها كلية التربية تحت عنوان ” العباقرة والوعي المجتمعى”، شارك فيها الدكتور وائل نبيل نائب رئيس جامعة الإسكندرية لشئون التعليم والطلاب، والدكتور محمد انور فراج عميد كلية التربية، والشيخ ابراهيم الجمل أمين بيت العيلة بالاسكندرية، والدكتور حسن عابدين وكيل كلية التربية لشئون التعليم والطلاب والدكتور وكيل كلية التربية لشئون خدمة المجتمع، والدكتور سالم عبد الرازق وكيل الكلية لشئون خدمة المجتمع، وعدد من السادة عمداء الكليات ووكلاء الكليات، وأعضاء هيئة التدريس، وأمين عام الجامعة، والأستاذ ايهاب زكريا عضو مجلس الشيوخ، ولفيف من أساتذة الفكر والثقافة بالإسكندرية.



 وفى كلمته أعرب الدكتور وائل نبيل عن سعادته بمشاركة هذا العدد الكبير من الطلاب والذين يمثلون مستقبل مصر الجديدة مؤكداً على أهمية الإستفادة من تجربة برنامج العباقرة ومحاولة توظيفها تربوياً لدفع الطلاب للتعلم، مضيفاً أن دور الجامعة لم يعد يقتصر على العلم بل أصبح يشمل تنظيم مثل هذه اللقاءات التي تساهم في زيادة وعى الطلاب الثقافى والمعرفى، وأشار سيادته أن مشاركة جامعة الإسكندرية فى برنامج العباقرة تمثل إنطلاقة إبداعية نوعية يمكن الاستفادة منها كإستراتيجية تعليمية تنافسية.



وأوضح الكاتب والاعلامى عصام يوسف انه سعيد بتواجده داخل جامعة الإسكندرية قلعة العلم، مؤكداً للطلاب أن من أهم أسباب النجاح أن يكون لديهم حلم يسعون لتحقيقه بالمثابرة والاجتهاد، وقال أن العباقرة والموهوبون والمبدعون يمثلون أمل الأمة بما يمتلكون من مواهب وقدرات، وأضاف أن فكرة برنامج “العباقرة ” تمثل إنطلاقة إبداعية نوعية يمكن الاستفادة منها من خلال تعميم تنفيذها داخل المدارس والجامعات لاحداث تغيير ملحوظ في الجوانب النفسية والأكاديمية للطلاب باعتبارهم مشروعات استثمارية مستقبلية.



 وفى كلمته أكد الدكتور محمد انور فراج عميد كلية التربية، أن برنامج العباقرة تجربة مصرية رائدة وفريدة من نوعها وقائمة على التنافس الشريف بين الطلاب في جو علمى خلاق يرسخ لقيم تعليمية نبيلة في نفوس الطلاب ربما تفوق ما قدمته نظم تعليمية على مدار عقود مشيراً أن برنامج العباقرة يُعد هو الاقوى في مصر والوطن العربي التى تجعل الطالب يبحث بنفسه عن المعلومة سواء في العلوم أو الفنون أو الآداب او التكنولوجيا أو التاريخ فهو يرسخ مفهوم التعليم الذاتي والنشاط التلقائى وهذا المبدأ اصبح ضرورى فى نظم التعليم الحديثة.



وأكد الدكتورحسن عابدين وكيل كلية التربية لشئون التعليم والطلاب، على أهمية إكتشاف العباقرة من خلال ترشيح المحيطين به وعقد الإختبارات والمقاييس المختلفة مشيراً أن الأمر لا ينتهي عند اكتشاف العباقرة بل لابد من رعايتهم والحفاظ عليهم من خلال حثهم على المثابرة والجلد وتحمل الصعاب وتدريبهم على حل المشكلات التى تواجههم.






Source link

اترك رد

close
Scroll to Top