وكالة أنباء الإمارات – معرض “خطوط وأشعار”.. أفكار متفردة تتوهج بجماليات الخط العربي


دبي في 19 أكتوبر/ وام / افتتح معالي محمد أحمد المر رئيس مجلس إدارة مؤسسة مكتبة محمد بن راشد آل مكتوم معرض “خطوط وأشعار” الذي تنظمه مكتبة محمد بن راشد ضمن فعاليات الدورة الأولى من “بينالي دبي للخط” المقامة حاليا وتستمر حتى 31 أكتوبر الحالي.
وشهد افتتاح المعرض الدكتور سعيد مبارك بن خرباش المدير التنفيذي لقطاع الفنون والآداب في “دبي للثقافة” والقيم الفني محمد فراس عبو حيث اطلعوا على مجموعة الأعمال التي امتازت بتنوع خطوطها وتفرد أفكارها ورؤى صناعها من الفنانين والخطاطين الذين يمثلون جنسيات وثقافات مختلفة.
وأكد معالي محمد أحمد المر أن هذه المقتنيات ليست مجرد لوحات فنية بل تجسيد لتاريخنا وثقافتنا وحبنا للفن والجمال..معربا عن أمله بأن تلهم هذه الأعمال الجيل الجديد لاستمرارية الاهتمام والتقدير لفن الخط العربي فهو جزء لا يتجزأ من الهوية العربية والإسلامية.
من جانبه أكد الدكتور سعيد مبارك بن خرباش أهمية الأعمال التي يقدمها معرض “خطوط وأشعار” وما تمتاز به من تنوع في فن الخط العربي لافتا إلى أن فن الخط يمثل أحد مكونات الثقافة العربية وأبرز أدوات التعبير عن مخزونها الإبداعي بما يمتلكه من جماليات خاصة في هندسته وتفاصيله المختلفة وحيويته التي ساهمت في تعميق علاقته مع الفنون التشكيلية الأخرى وهو ما تجلى في تشكيلة الأعمال التي يقدمها المعرض.
كما أكد حرص “دبي للثقافة” على الاحتفاء بهذا الفن والاهتمام به من خلال “بينالي دبي للخط” الذي يمثل منصة مبتكرة تمكن الفنانين وأصحاب المواهب من عرض إبداعاتهم وأعمالهم المختلفة وهو ما يتماشى مع التزامات الهيئة الهادفة إلى خلق بيئة إبداعية مستدامة قادرة على إثراء وتعزيز قوة الصناعات الثقافية والإبداعية في دبي.
ويشتمل المعرض على 33 لوحة فنية شكلت جزءا من مقتنيات معالي محمد أحمد المر الشخصية استلهمت من قصائد المتنبي وابن زيدون وإيليا أبو ماضي ونزار قباني والدكتور أحمد أمين المدني وكتبت بخطوط الثلث الجلي والنسخ والنستعليق والكوفي والسنبلي وكذلك خط جلي الطومار والتي تعكس جماليات وتفرد الخط العربي.
وتحمل اللوحات التي اختلفت في أساليب تصاميمها وزخرفتها الفنية العربية والتركية والفارسية بصمات نخبة من الخطاطين الأتراك ومن بينهم محمد وعثمان أوزجاي والخطاطون السوريون أحمد الباري وجمال بوستان ومنير الشعراني ومحمد فاروق الحداد وأسامة الحمزاوي وعبد الرحمن العبدي وجمعة محمد حماحر بالإضافة إلى الخطاطين المصريين مسعد خضر البورسعيدي وأحمد فهد والخطاط السوداني تاج السر حسن والأردني يعقوب إبراهيم سليمان والعراقي بزار الأربيلي وزميله حاكم غنام.
كما تضمن المعرض أيضا أعمالا من إبداع الخطاطين الإيرانيين عباس أخوين ورسول مرادي ومحمد خلوصي وحبيب رمضان بور ومحسن ركابي وشوقيّان ومهدي خداه بناه والخطاطة آلهة خاتمي.
وتستضيف مكتبة محمد بن راشد وضمن مشاركتها في فعاليات “بينالي دبي للخط” تشكيلة من ورش العمل التي يقدمها الفنانون يوشيمي فوجي والدكتور أنطوان أبي عاد ولينا أدهمي والعنود بوخماس ويحتفون خلالها بالخطوط العربية واليابانية الكلاسيكية والمعاصرة.
يذكر أن النسخة الافتتاحية لـ “بينالي دبي للخط” تشهد تنظيم 19 معرضا فنيا متنوعا وتسهم في تفعيل أكثر من 35 موقعا ثقافيا وتراثيا حول دبي وتقام بدعم رئيسي من “مجموعة الرستماني” وبدعم من “صندوق الوطن” وبالشراكة مع مجموعة من الشركاء والمؤسسات الفاعلة في المشهد الثقافي المحلي وتضم حي دبي للتصميم وندوة الثقافة والعلوم ومكتبة محمد بن راشد ومدينة إكسبو دبي و”جيت أفينيو” في مركز دبي المالي العالمي ومتحف المستقبل مؤسسة سلطان بن علي العويس الثقافية ومركز جمعة الماجد ودائرة الاقتصاد والسياحة في دبي والمكتب الإعلامي لحكومة دبي وبلدية دبي والسركال أفنيو وآرت دبي ومتحف المرأة وتشكيل وفن جميل وغاليري مطر بن لاحج ومعرض بوكارا وفاوندري وخولة آرت غاليري وغاليري فيريتي وإيفي غاليري وشركة بدو- BEDU وغاليري AWC ومكتبة حب-Hobb وأوبرا غاليري ومعرض موندوار واستوديو ذا جام جار واستوديو ميداف ومرزام ومعرض كلمات وسلي كافيه-Slay Café وفريم كافيه-Frame Café و 3IXAM و”هاواوي” وليڤيل شوز.

عبد الناصر منعم/ منيرة السميطي



Source link

اترك رد

close
Scroll to Top